مش دافعين

مش دافعين

تهدف حملة “مش دافعين” إلى حماية من لا يستطيع تسديد القروض المصرفية المتوجّبة بسبب الظروف الراهنة، وذلك من خلال التضامن الشعبي مع الفئات المتضرّرة ومنع استفراد السلطة بالفئات الأكثر تأثّراً بالأزمة المالية.
تكمن أهمية هذه الحملة في جعل الامتناع عن الدفع مرحلياً حالة عامّة، ممّا يصعّب على السلطات المختصّة؛ من قضاء وأجهزة أمنية، اتّخاذ تدابير قانونية للتحصيل. فالامتناع عن الدفع أداة مشروعة وسلمية تستخدمها الشعوب للضغط على الحكومات عندما تفشل هذه الأخيرة في تأمين حقوق الناس والاستجابة لمطالبهم.
حملة #مش_دافعين ليست بأي شكل من الأشكال دعوة الى التهرّب الضريبي أو مخالفة القوانين بشكلٍ دائم.
أسئلة شائعة
١- هل الامتناع الطوعي عن التسديد قانوني؟
الامتناع الطوعي ليس قانونياً ولكنّه مشروعاً في ظلّ الأوضاع الاستثنائية التي تمرّ بها البلاد.
إضافةً الى ذلك، فإن المخالفات القانونية التي تقوم بها المصارف، لاسيّما حجز أموال المودعين، تتطلّب ردّاً خارجاً عن القانون ايضاً، وإنّما تحت سقف الدستور والمواثيق الدولية التي تضمن للشعوب حقّ الاعتراض السلمي ومناهضة القوانين الجائرة بالطرق السلمية.
٢- هل يستطيع المصرف الحجز على المسكن في حال الامتناع عن التسديد؟
لا يتمّ الحجز على الأملاك المرهونة قبل تمنُّع المقترض عن تسديد 4 سندات على الأقل. وذلك بموجب إنذار بوجوب الدفع من المصرف بالدرجة الأولى (بعد عدم تسديد سندين). وفي حال عدم التسديد، يتم تحويل الملف الى مصرف لبنان لتسجيل الحالة في دائرة المخاطر ويصار بعدها الى اتخاذ الإجراءات القضائية للحجز على الموجودات (من ضمنها الأثاث والمقتنيات) وعلى العقار نفسه حتى يتم بيعه في المزاد العلني. ويستغرق هذا الإجراء فترة زمنية طويلة قد تصل إلى السنتين. وغالباً ما يتمّ التفاوض مع المقترضين لإيجاد حلّاً يناسب الطرفين قبل الوصول إلى الحجز في المراحل الأولى أو طرح الأملاك في المزاد العلني في المرحلة الثانية.
لا يحقّ للمصرف المشاركة في المزاد أو تملّك العقار أو أي موجودات بدون صدور قرار قضائي. وحتى في حال صدور قرار قضائي لا يتم الإخلاء مباشرةً بعد البيع. كما يجوز استئناف القرارات مما يطيل وقت البت في القضية.
٣- هل يستطيع المصرف الحجز على السيارة في حال الامتناع عن التسديد؟
لا يتمّ الحجز على السيارة المرهونة قبل تمنُّع المقترض عن تسديد 4 سندات على الأقل وذلك بموجب إنذار بوجوب الدفع من المصرف بالدرجة الأولى (بعد عدم تسديد سندين). وفي حال عدم التسديد، يتمّ تحويل الملف الى مصرف لبنان لتسجيل الحالة في دائرة المخاطر ويصار بعدها الى اتخاذ الإجراءات القضائية للحجز على السيارة حتى يتمّ بيعها في المزاد العلني.
يستغرق هذا الإجراء فترة زمنية لا تقل عن 6 أشهر. وغالبا ما يتم التفاوض مع المقترضين لإيجاد حلّاً يناسب الطرفين قبل الوصول إلى الحجز في المراحل الأولى أو طرح الأملاك في المزاد العلني في المرحلة الثانية.
لا يحقّ للمصرف المشاركة في المزاد أو تملّك السيارة أو أي موجودات بدون صدور قرار قضائي.
٤- ماذا يحصل في حال الامتناع عن تسديد قرض شخصي للتعليم؟
في حال كان هناك أي عقار مرهون مقابل القرض، الرجاء مراجعة الفقرة السابقة.
في حال لم يكن عناك أي عقار مرهون مقابل القرض، يمكن للمصرف أن يتّخذ إجراءات حجز على الأملاك العائدة للمقترض ويستغرق هذا الإجراء سنوات طويلة لتنفيذه، ريثما يتم بيع الأملاك في المزاد العلني لتسديد قيمة القرض. وفي هذه الحالة بالذات، تفضّل المصارف أن تلجأ الى التفاوض المباشر مع المقترضين لإيجاد حلّاً يناسب الطرفين دون الوصول الى الحجز.
٥- ماذا يمكن للحملة أن تفعل في حال اتّخذ المصرف إجراءات تنفيذ الحجز؟
لدى الحملة مجموعة من المحامين والمحاميات المتطوعين للدّفاع عن المقترضين المتعثّرين الذين قد تتخذ المصارف إجراءات بحقّهم.
كما أن ثوّار حملة #مش_دافعين لن يسمحوا بإخلاء الشقق المرهونة لصالح المصارف مهما كلّف الأمر وسيقفون بوجه كل من تسول له نفسه تنفيذ القوانين الجائرة وتشريد الأسر.
أخيراً، عندما تصبح الحالة عامّة، يصعب على السلطات المعنية تنفيذ القوانين، كما لو كانت الحالات استثنائية.
٦- هل يمكن للمصرف أن يوقف الأفراد الممتنعين عن تسديد القروض المستحقة؟
تعتبر هذه الدعاوى مدنية وليست جزائية أي أنه لا يتمّ توقيف الأفراد الممتنعين عن التسديد.
٧- ماذا أقول للمصرف في حال اتصل بي وطالبني بتسديد القرض؟
يمكنك القول إنك تعجز حالياً عن التسديد، وأنك تطالب بإعادة جدولة الدين وتخفيض الفوائد على غرار تخفيض الفوائد على الودائع.